شارع المغرب

نوع الإستشارة: 
البلد: 
الجنس: 
أنثى
العمر: 
16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لي صديقة قريبة مني طلبت ان اذهب واقابل شاب تحبه معها فرفضت ان اكون في هذا الموقف وحذرتها الا تذهب والا ساحزن كثيرا وذهبت واحسست ان لا قيمة لي او لحزني فابتعدت من حزني وسامحتها ولكن قد تغير شئ بداخلي تجاهها بعد ذلك اتى موعد زفاف اخيها واخبرتها اني قد لا استطيع المحئ لعدم موافقة اهلي كعادتهم دائما وكانت دائما ما تتضايق وتقول ان الصديق يقف جانب صديقه مهما كلف الامر ودائما تلمح اني لا اقوم بواجب الصداقه فهل يجيب ان اعصي والدي لارضيها كيف ذلك وذلك اليوم قبل زفاف اخيها سبتني واهانتني واعتبرتني لست صديقه لعدم تأكدي اني قد لا ااتي وقالت لي ان لا اربها وجهي مرة اخرى وانا لا اريد ان اعود بعد تلك الإهانة فهل سيحاسبني الله عليها الن ترفع اعمالي وسيعتبر هجران اريدها فقط غريبة لا محبة ولا عداوة وخاصة ان الشاب تكلم مع اهلها ولم يعد لي دور في نصحهها قماذا افعل وبما تنصحني هل اخطات ؟
إدعم الموقع بنشر الموضوع مع أصدقائك