جدة

نوع الإستشارة: 
البلد: 
الجنس: 
أنثى
العمر: 
27
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
انا مسلمة و الحمد لله لكن مؤخرا هناك الكثير من المسائل الاسلامية التي تمر على بالي و أرهقت نفسي من التفكير. اريد جوابا مقنع . الله عادل و لا يظلم احد و هو الذي خلق الذكر و الأنثى ليكتمل كل منهما. سؤالي هو : كيف لاي رجل يحق له ان يتزوج من سبايا الحرب ؟ و الأسوء حتى و ان كانت متزوجة ثم لا يمكنها إعطاء رأيها او الرفض في هذا الامر. معقول ؟ لا يمكن للإسلام ان يفعل هذا بالنساء..هذه إهانة خاصة ان في عصرنا هذا تستطيع النساء تدبر أمورهن بمفردهن و القيام بكل الواجبات دون الحاجة الى رجل.
إدعم الموقع بنشر الموضوع مع أصدقائك

وردة

2018.05.02 - 18:14

ارجو الرد

صفاصيفو

2018.05.03 - 00:44

يوجد احكام تتغير بتغير الزمان ،وان هذا النظام أو السبي كان متبع فى جميع حروب الامم فى ذلك الوقت وكان الرق شئ اساسى فى شبه الجزيرة العربية قبل الإسلام ،،،،واذا لغة الإسلام الرق وحرمه كانت لتقوم حروب اهلية بين القبائل وكذلك سبى النساء فى الحروب ولكن لو نظرتى نظرة أخرى لهذا الموضوع اتحدى أنه خيرا للمرأة المسبي لأنه إذا حملت فسوف تعتق وان الإسلام حلل للرجل الزواج من ملكة اليمين ولكن انظر الى وصايا الرسول صلى الله عليه وسلم فى الحروب ومعاملة الأسرى ولا أعتقد أن المسلمون الذين يحاربون فى سبيل الله ان يفعلوا ماذكرتى فى النساء أو أن يغتصبوا امرأة أو يفعلوا بها اى شئ فيه سوء لأن الإسلام كرم المرأة وان السبي فيه تكريم للمرأة ولكن اريدك ان تبحث على إجابة أفضل وان تحسنى الظن بدينك والذكرى أن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر والبغى